شتائم .....       مشاعر مهمله .....       زيادة ملح الطعام تسبب أمراض المناعة الذاتية .....       محمد بن راشد: هدفنا تحقيق السعادة للمجتمع .....       محمد بن راشد يفتتح أعمال القمة الحكومية الأولى .....       تخلص من الكرش بواسطة الكمون‏ .....       الالتهابات التناسلية المتهم الأول للحمل خارج الرحم .....       السمنة تهدد الجمال والعلاقة الزوجية .....       أمراض الصيف تهاجم الأطفال دون سابق إنذار .....       خمسة أسئلة غذائية يطرحها الأميركيون لضمان صحة أفضل .....
الصفحة الرئيسية » مقالات عالم الحيوان » كل ما تريد معرفته عن أسماك RED DEVIL
مشاركة : همس اطبع المقال ارسل المقال لصديق
تاريخ الإضافة :: 2010/09/25   ||   عدد الزوار :: 3368
كل ما تريد معرفته عن أسماك RED DEVIL

 

أسماك الشيطان الأحمر  RED DEVIL
 


وهي من الأسماك قليلة التربية في الأحواض المنزلية و ذلك لعدم تحمل البعض لعدوانيتها و لأنها تحتاج الى أحواض كبيرة الحجم حتى تستوعب حجمها الكبير

الاسم العلمي : Amphilophus Labiatus, Amphilophus Labiatum, Cichlasoma Labiatum, Heros Labiatus, Herichthys Labiatus

أماكن تواجدها في الطبيعة : أمريكا الوسطى - بحيرة نياغارا - بحيرة ماناغو
و هي سمكة ليست رخيصة لسبب واحد و هو عدم تواجدها في محلات بيع الأسماك فكما هو معروف أن جميع الهواة لا يندمجون مع هذه الأسماك الضخمة حيث أن الذكر يصل الى 14 بوصة تقريباً أما الأنثى فهي أصغر عادة .

و هي من عائلة السكيلد ميداس و تعيش في المياه المعتدلة درجة الحرارة 27 درجة و ph :7

و هو من اسمه باين شيطان أبن شيطان
عدواني و مؤذي بسبب ما يسببه من دمار داخل الحوض من قلب زرع و قلب البحص و الحفر و تزداد عدوانيته إذا كان الحوض صغيراً عليه نسبياً و يهدأ بالعكس و هو سمكة تحب الوحدة و الانعزال بنوعها داخل الحوض و لا تحب تواجد أي عنصر غريب و هي تقوم بإزالته بأي شكل من الأشكال .

و من اسمه لونه أحمر و يمتلك لونه خلال أربع مراحل
و يمكن أن يكون بثلاث ألوان معروفة جداً و هي الأصفر و البرتقالي و الأحمر

الذكر و الأنثى : يمكن معرفة الذكر من الأنثى قبل البلوغ من سرعة نمو الذكر الواضح أكثر من الانثى بعد البلوغ :يظهر قرن رائع على رأس الذكر و يكون كبير الحجم نسبياً أما الأنثى فيظهر قرن صغير و بكل الأحوال فإن الذكر أجمل من الانثى و بالتهجين الوراثي نتج ألوان جميلة منها الأسود الناصع و الأحمر و الأسود و غيره و الآن أصبح من الصعب العثور على أسماك شيطان صافية من الناحية الوراثية حيث أن الشيطان الأحمر الأصلي شفاه مدببة و ثخينة أما الشيطان ميداس وهو الهجين تكون شفاهه مدورة و أنحف


بدايات حوض سمك جديد : :

يجب كما قلنا في السابق أن يكون الحوض كبير حتى تأخذ السمكة راحتها و تكون سعيدة في العيش حيث تحتاج للتفريخ حوض لا يقل عن 90 غالون و أرضية الحوض يجب أن تكون من الرمل أو من الحصى الناعم حيث كما قلنا في البداية أن الشيطان الأحمر يعتبر من هواة الحفر في الحوض و هو ظاهر جداً وقت التفريخ فإذا تم وضع صخور حادة في الحوض فإن هذا يمكن أن يتلف شفاه هذه الاسماك و يجرحها و لا ينصح بوضع النبات الطبيعي لأن الشيطان الأحمر بكل بساطة سيدمرها فيفضل وضع النبات الاصطناعي لتقليل التكلفة و يعامل مثل كل أنواع السكيلد من ناحية الماء و نوعيته و الموضوع مو بحاجة الى شرح حيث أن نمو الأسماك الطبيعي بحاجة الى ترشيح دائم للماء و إبقاء ph على 7.

الغذاء ::

يمكن إطعام الشيطان كل ما تريد من قريدس أو أكل مجفف أو ديدان أو حلزونات أو لحم أو كبدة أو مرتديلا و كل شيء حيث أنها سمكة نهمة كما أن البعض يطعمها الحشرات و الصراصير و السبانخ ولا تخف ولكني أنصح بوضع البروتينات بشكل دائم لتقوية هذه السمكة .

التكاثر ::

إن أسماك الشيطان الأحمر ليست كمثلها من أسماك السكيلد
صحيح أنها عدوانية و لكنها راااائعة بكل معنى الكلمة
فعندما يحين موعد التزاوج تلاحظ انجذاب الذكر للانثى من ناحية الدوران حولها و البقاء بجانبها و الذكر قد يختار أنثى بربع حجمه و هذا طبيعي
 
و أنا أنصح بعدم وضع زوج واحد في الحوض حتى لا تخسر الأنثى بعد أسبوع حيث أن الذكر البالغ يتوق للتزاوج مع الأنثى التي لا تريده فما يحصل حو حصر الأنثى بالزاوية و ضربها و ضربها حتى تموت
فيفضل وضع ذكرين و ثلاثة إناث و لا تخف فإن الزوج الذي يختار نفسه لا يمكن أن تضيع عنه .

و تضع الانثى بيضها داخل الكهف و الكهف الذي سنضعه هو عبارة عن جرة فخارية متوسطة الحجم بحيث تنزل فيها الأنثى براحة شديدة
 


و عندما تضع الأنثى البيض فهي تضع ما يقارب 600 بيضة داخل الجرة و يلقحها الذكر و هنا يجب فصل الذكر عن البيض بأي شكل من الأشكال فهو شيطان يعني ابن حرام يضرب الانثى ة يبعدها ليلتهم البيض .

و لكن يجب بقاءه في الحوض لتستريح الأم بوجوده و طبعاً يجب عدم تواجد أي نوع من الأسماك داخل الحوض حتى لا تخسرها
و الحاجز الذي يوضع عادة هو شبك على قياس عرض الحوض و فيه فتحة صغيرة لا يستطيع الذكر المرور عبرها .
 

و تقوم الأنثى بتهوية البيض و تنظيفه بشكل دائم حتى يفقس بعد 5 أيام
 

و عندها تبدأ الأنثى بالحفر بشكل دائم و على دائر الجرة و يساعد
الذكر الأنثى في إطعامها
 


و بعد 4 أيام أخرى تقوم الأنثى بوضع الأفرخ الصغيرة داخل الحفر التي حفرتها لحمايتها من أي خطر جانبي
و أنا أنصح هنا بإبعاد الذكر نهائياً و إبقاء الأنثى حتى تطعم الصغار فترة الشهر ثم نقوم بإزالتها لتعيش الصغار بحرية
و تأكل الصغار الأكل الجاف المطحون فترة شهرين ثم يمكن إطعامها الدود أو أي شيء تريده.
انتهى بعون الله .
 
التقييم :
التعليقات : ( 0 )
عفوا لا يوجد تعليقات
الاسم
اضف تعليق
عودة »»