شتائم .....       مشاعر مهمله .....       زيادة ملح الطعام تسبب أمراض المناعة الذاتية .....       محمد بن راشد: هدفنا تحقيق السعادة للمجتمع .....       محمد بن راشد يفتتح أعمال القمة الحكومية الأولى .....       تخلص من الكرش بواسطة الكمون‏ .....       الالتهابات التناسلية المتهم الأول للحمل خارج الرحم .....       السمنة تهدد الجمال والعلاقة الزوجية .....       أمراض الصيف تهاجم الأطفال دون سابق إنذار .....       خمسة أسئلة غذائية يطرحها الأميركيون لضمان صحة أفضل .....
الصفحة الرئيسية » مقالات بقلم الأعـضاء » مضــرب مثـل (2)
مشاركة : عادل الدوسري اطبع المقال ارسل المقال لصديق
تاريخ الإضافة :: 2010/08/12   ||   عدد الزوار :: 3347
مضــرب مثـل (2)

الفرخ لا يغـويك في صفـة الريـش
طير الحبارى يا اريش العين قرنـاس

-------------------------------------------

أكيد أخواتي  وأخواني الاعضاء على دراية وعلم  بهذا البيت وعلى دراية بحادثة هذا البيت المشهور ولم أتي بجديد ولكن هذا لا يمنع ان تنشر هذه الحادثة ليستنفع منها من لم يعلمها واتمنى ان تقرؤها برحابة صدر وأسف على الاطالة

 

راكان بن حثلين مشهور ليس بقبائل العجمان فحسب بل في كل القبائل وهو شيخ من الشيوخ الذين سجل لهم التاريخ حضورا يستحق الوقوف امامه اكراما واجلالا


ويقال انه في مره من المرات كان الشيخ راكان في أواخر أيامه وقد بلغ من الكبرعتيا فحصل ذات مرة أن خرج هو ومعه شاب في عنفوان شبابه من أبناء قبيلته العجمان خرج الاثنان لأمر ما . . . وأدركهما التعب فأرادا أن يستريحا , فإذا هما يريان على بعد بيتاً , فلما اقتربا من البيت إذا هو خالٍ من الرجال وليس به سوى امرأة , فتعاند الشيخ راكان ورفيق سفره من باب الطرفة , فقال الشاب للشيخ : أراهنك على أن الفتاة سوف تجلسني وتأمرك أنت بصنع القهوة ظنا منها أنني أنا الشيخ . . . فأجابه راكان : إذا كانت تستطيع التمييز فستأمرك أنت وتجلسني , فاتفقا على ألاَّ يخبراها بشيء ويتركاها تتصرف بحرية تامة , وكعادة بنات البدو لما نزل الضيفان استقبلتهما ببشاشة وفرشت لهما للجلوس , فالبدوية تقوم بواجب الضيافة في غياب زوجها أو والدها حفاظاً على سمعته
المهم أنها أخذت برهة تدقق بوجهي الضيفين وتفكر . . . ثم أحضرت الفأس ورمته على الشيخ راكان وقالت له : قم واحطب وشب النار ((لمعزبك)) أي عمك أو سيدك وصلح له القهوة
التفت الشيخ راكان للشاب وأشار له بالسكوت كما اتفقا وأخذ الفأس وجمع الحطب وأوقد النار وصنع القهوة . . . هذا كله والشاب جالس لا يحرك ساكناً , امتثالا لأمر الشيخ راكان ولما انتهى من صنع القهوة حمل الدلة وصب للشاب حتى انتهى ثم جلس وشرب والمرأة تنظر إليهما . . . فلما فرغ الشيخ راكان من احتساء قهوته التفت ناحيتها وأنشد يقول مخاطباً الفتاة

 

يا زيـن يللـي في ذراعـك نقاريـش
الحكم حكم الله وحكمـك على الـراس

إن شيتني حشـاش سيـد الحواشيـش
وإن شيتني حطـاب قـرب لي الفـاس

وإن شيتني خيـال أروي المعاطيـش
واثني وراهم يـوم الأريـاق يبـاس

الفرخ لا يغـويك في صفـة الريـش
طير الحبارى يا اريش العين قرنـاس


ولما فرغ الشيخ راكان من قصيدته قالت الفتاة : أدخل على الله أي أحلفك بالله ما أنت الشيخ راكان
قال بلى . . . فخجلت وحاولت تصليح خطئها معتذرة أنها لم تعرفه فضحك الشيخ راكان وهدأ من روعها وأخبرها برهانهما........أنتهت القصة

 

وأحنا عندنا في الخليج مثل يقول عتيج الصوف ولا يديد لبريسم (عتيق الصوف ولا جديد لبريسم)

 

وكل عام وانتم بخير والشهرعليكم مبارك

أخوكم عادل الدوسري

التقييم :
التعليقات : ( 0 )
عفوا لا يوجد تعليقات
الاسم
اضف تعليق
عودة »»